خربشات مع سائق تاكسي ...

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

خربشات مع سائق تاكسي ...

مُساهمة  ghost of syria في الأربعاء أكتوبر 01, 2008 10:36 am

أغلقت باب سيارة التاكسي وأحاسيسي بدأت بالاضطراب, صعدت الدرج وأنا أحاول ألا أبكي , ضغط اصبعي على الجرس بعصبية , فتحت أميمه صديقتي الباب ...



وبدأت دموعي بالانهمار, مرحبا أميمه قلتها بصوت متهدج متقطع, اشهق بصوت مرتفع لآخذ نفس, ماذا بك؟ ماذا حصل؟ لم استطع الجواب...

لا ادري بعد كم من الوقت هدأت! خمس أو عشر دقائق لا أدري: كأس ماء لو يروني و شربت الثاني والثالث... ماذا جرى لكِ؟ ورويت لها ما حدث:

أخذت تاكسي عن الطريق وقلت له شارع الطلائع, وكما تعرفين من شغلي لعندك ما في لا يمين ولا يسار " خط مستقيم وإشارات", عند أول إشارة توقفت السيارة, ولدان يحمل كل منهما "علبة علكة"

ويدوران حول السيارات المتوقفة على الإشارات!! البؤس والشقاء مرسوم على الوجه والثياب الرثة تدل على معاناتهم في الحياة, قال السائق أول جملة: " ناس كانت تتعب وتشقى لتربي أولادها ولتؤمن لهم احتياجاتهم كي يكونوا مستورين بين الناس, وأطفال يسرحون بالعلكة, لو اشترينا منهم فهذا تشجيع لهم على امتهان وسلوك هذا الطريق وإذا لم نشتر نشعر أننا قصرنا بحق محتاج... الله يكون بالعون.

فتحت الإشارة وتابعنا.. عجقة والسير كأنه مضطرب, قال :" لا بد انه حادث" وبالفعل كانت سيارة جيب شيروكي صادمة سيارة تكسي من الخلف, وكمن يحدث نفسه " الله يعين هالشوفير, العلقة مع مدعوم صعبة ضاربو من ورا وهلق بيطلع الحق عليه مسكين".

لفت نظري ع التابلوه بالسيارة صورة ولدين صغار صبي وبنت. قلت له أولادك الله يخليهم.

رد : " لأ أنا مو متزوج, إنهم أولاد أخي الكبير والوحيد صاحب السيارة, من كم شهر بس خلص من الأقساط وارتاح من الدفع" ... وتنهد بقوة مع أففففف .

أنا بالعادة ما باخد وبعطي بالحكي بس ما بعرف ليش سألت ع الأولاد , يا أميمه شي من جوا خلاني اسأل وقلت لحالي : " يا الله ما أحلى الارتباط العائلي الأهل والإخوة ما أحلاهم عندما يتعاونوا , الاثنين يعملان على سيارة الله يرزقهم".

البيت الذي على اليمين إذا سمحت, توقف, مددت يدي لأدفع الأجرة, رفع يده وقال

- " لأ شكراً" .

-" ما بصير, ما توا خذني إذا ما عرفتك" .

التفت ناحيتي شاب بالعشرينات نظرته حزينة " لأ ما بتعرفيني وأنا ما بعرفك وما رح آخذ شكراً لك, وتابع: أنا اليوم عم اشتغل " صدقة " عن روح أخي الكبير والوحيد صاحب السيارة, مات هو اتنين من صحابه من عشرة أيام بحادث سيارة على طريق دمشق, كان رايح يدفع لي عربون سيارة لاشتغل عليها بعد ما تسرّحت من العسكرية".



ghost of syria

عدد الرسائل : 82
تاريخ التسجيل : 27/08/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: خربشات مع سائق تاكسي ...

مُساهمة  Admin في الأحد أكتوبر 04, 2009 9:37 pm

الله يسلمون على هل الموضوع

Admin
Admin

عدد الرسائل : 43
العمر : 27
تاريخ التسجيل : 25/08/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://homsonline.roo7.biz

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى